منتديات اشرف علي ملك الرياضة

منتديات عامة
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

  المحافظة على صلاة الجماعة - اجرها عظيم ...

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


ذكر الثور عدد المساهمات : 2156
نقاط : 6175
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 30/06/2011
العمر : 26
المزاج : عصبي والله اليستر

مُساهمةموضوع: المحافظة على صلاة الجماعة - اجرها عظيم ...    الخميس سبتمبر 15, 2011 5:27 am

- معلق القلب بالمسجد سيكون في ظلِّ الله - تعالى - يوم القيامة؛ مما
يدُلُّ على فضل الصلاة في جماعة أنَّ مَن كان شديدَ الحب للمساجد لأداء
الصلاة مع الجماعة فيها، فإنَّ الله - تبارك وتعالى - سيظله في ظله يومَ لا
ظلَّ إلاَّ ظله؛ فقد روى الشيخان، عن أبي هريرة - رضي الله عنه - عن النبي
- صلَّى الله عليه وسلَّم - قال: ((سبعة يظلهم الله في ظله يومَ لا ظلَّ
إلا ظله))، وذكر منهم: ((ورجل قلبه معلق بالمساجد...)).
يقول الإمام النووي في شرح قوله: ((ورجل قلبه معلق في المساجد)): "معناه:
شديد المحبة لها، والملازَمَة للجماعة فيها، وليس معناه القعود في
المسجد".
2- فضل المشي إلى المسجد لأداء الصلاة مع الجماعة.
3- آتِي المسجد زائر الله تعالى.
ومما يدُلُّ على فضل صلاةِ الجماعة في المسجد ما قاله الرسولُ - صلَّى الله
عليه وسلَّم -: ((من توضأ، فأحسنَ الوضوء، ثُمَّ أتى المسجد، فهو زائر
الله، وحقٌّ على المزور أن يكرم الزائر)).
4- فرح الله - تعالى - بقدومك، ويستقبلك، ويرحب بك.
ومما يدل على فضل الصلاة مع الجماعة في المسجد ما قاله الرسول - صلَّى الله
عليه وسلَّم -: ((لا يتوضأ أحدُكم، فيحسن وضوءه ويسبغه، ثم يأتي المسجدَ
لا يريد إلاَّ الصلاة فيه، إلاَّ تَبَشْبَشَ الله إليه، كما يتبَشْبش أهلُ
الغائب بطلعته))، والبش كما يقول الإمام ابن الأثير: هو فرح الصديق
بالصديق.
5- الملائكة تدعو لك من أول دخولك المسجد إلى أن تخرج منه، ومما يدُلُّ على
فضل الصلاة مع الجماعة أنَّ مَن جلس في انتظارها، فهو في الصلاة، وأنَّ
الملائكة تستغفر له، وتدعو له بالرحمة، فقال رسول الله - صلَّى الله عليه
وسلَّم -: ((لا يزال العبدُ في صلاةٍ ما كان في مُصَلاَّه ينتظر الصلاة،
وتقول الملائكة: اللهم اغفر له، اللهم ارحمه، حتى ينصرف أو يُحْدِث))؛
صحيح.
6- إنْ صليتَ في الصف الأول تصلي عليك الملائكة: روى أبو داود عن أبي بن
كعب - رضي الله عنه - قال: قال رسول الله - صلَّى الله عليه وسلَّم -:
((وإنَّ الصف الأول على مثل صف الملائكة، ولو علمتم ما فضيلته
لابتدرتموه)).
شرح قوله: ((على مثل صف الملائكة))؛ أي: في القرب من الله - عزَّ وجلَّ -
ونزول الرحمة، وإتمامه واعتداله... كما أنَّ الله - تعالى - وملائكته
يُصلون على الصفوف الأولى، وميامِن الصفوف، فقد قال النعمان بن بشير - رضي
الله عنهما -: سمعتُ رسولَ الله - صلَّى الله عليه وسلَّم - يقول: ((إن
الله وملائكته يصلون على الصفِّ الأول أو الصفوف الأولى))؛ لذلك قال - عليه
الصلاة والسلام -: ((لو يعلم الناسُ ما في النداء والصف الأول، ثم لم
يجدوا إلاَّ أن يستهموا عليه، لاستهموا)).
7- بل إنَّها كالماء الذي يُطفئ النار وسوادها، ويغسل أثَرَها من بين جوانح
الإنسان؛ لهذا قال - صلَّى الله عليه وسلَّم -: ((إن لله ملكًا ينادي عند
كل صلاة: يا بني آدم، قوموا إلى نيرانكم التي أوقدتموها فأطفئوها)).
وهو ما شرحه ابن مسعود عن النبي - صلَّى الله عليه وسلَّم -: ((تحترقون
تحترقون، فإذا صليتم الصبح غسلتها، ثم تحترقون تحترقون، فإذا صليتم العصر
غسلتها، ثم تحترقون تحترقون، فإذا صليتم المغرب غسلتها، ثم تحترقون
تحترقون، فإذا صليتم العشاء غسلتها، ثم تنامون، فلا تكتب عليكم حتى
تستيقظوا)).
8- لذلك لما سئل النبيُّ عن أحب الأعمال، قال فيما أخرجه البخاري ومسلم عن
عبدالله بن مسعود، قال: "سألت النبيَّ: أيُّ الأعمال أحبُّ إلى الله؟ قال:
((الصلاة على أوقاتِها))، قلت: ثم أي؟ قال: ((بر الوالدين))، قلت: ثم أي؟
قال: ((الجهاد في سبيل الله)).
9- بكلِّ ركوع وسجود تتهاوى وتتساقط آثامُك وجرائرك العظيمة؛ قال رسول الله
- صلَّى الله عليه وسلَّم -: ((إنَّ العبدَ إذا قام يُصلي، أُتِي بذنوبه
كلها، فوُضِعت على رأسه وعاتقيه، فكلما ركع أو سجد، تساقطت عنه))؛ رواه
الطبراني بسند صحيح.
10- مع أهمية الإخلاص في هذا العمل؛ فعن أبي سعيدٍ الخدري - رضي الله عنه -
قال: سمعتُ النبيَّ - صلَّى الله عليه وسلَّم - يقول: ((يكشف ربُّنا عن
ساقه، فيسجد له كلُّ مؤمن ومُؤمنة، ويبقى من كان يسجدُ في الدنيا رياءً
وسُمعة، فيذهب ليسجدَ، فيعود ظهره طبقًا واحدًا))، وفي لفظ: ((... فيُكشف
عن ساقٍ، فلا يبقى مَن كان يسجد لله من تلقاء نفسه، إلاَّ أَذِنَ الله له
بالسجود، ولا يبقى مَن كان يسجد اتِّقاءً ورياءً، إلاَّ جَعَلَ الله ظهره
طبقة واحدة، كلما أراد أن يسجد، خرَّ على قفاه، ولكن انظر إلى مواقف النبي -
صلى الله عليه وسلم - مع الصَّحابة فيما يخصُّ صلاة الجماعة؛ لتعرفَ
خُطُورة الموقف.
11- لَم يرخص النبي - صلَّى الله عليه وسلَّم - للأعمى بعيدَ الدار في
التخلف عن الجماعة؛ فعن أبي هريرة - رضي الله عنه - قال: "أتى النبيَّ -
صلَّى الله عليه وسلَّم - رجلٌ أعمى، فقال: يا رسول الله، إنَّه ليس لي
قائدٌ يقودني إلى المسجد، فسأل رسولَ الله - صلَّى الله عليه وسلَّم - أنْ
يرخص له، فيصلي في بيته، فرخَّص له، فلما ولَّى، دعاه فقال: ((هل تسمع
النداء بالصلاة؟))، فقال: نعم، قال: ((فأجب))".
وعن ابن أم مكتوم - رضي الله عنه - أنَّه سألَ النبيَّ - صلَّى الله عليه
وسلَّم - فقال: "يا رسولَ الله، إنِّي رجل ضرير البَصَر، شاسع الدار، ولي
قائد لا يُلائمني، فهل لي رخصة أنْ أصلي في بيتي؟ قال: ((هل تسمع
النداء؟))، قال: نعم، قال: ((لا أجد لك رخصة))".
وفي لفظٍ أنَّه قال: يا رسول الله، إن المدينة كثيرة الهوام والسباع، فقال
النبي - صلَّى الله عليه وسلَّم -: ((أتسمع حيَّ على الصلاة، حيَّ على
الفلاح؟ فحَيَّ هَلاً)).
وهذا يصرح فيه النبي - صلَّى الله عليه وسلَّم - بأنه لا رخصةَ للمسلم في
التخلف عن صلاة الجماعة إذا سَمِعَ النداء، ولو كان مُخيَّرًا بين أنْ يصلي
وحدَه أو جماعة، لكان أَوْلَى الناس بهذا التخيير هذا الأعمى الذي قد
اجتمعَ له ستةُ أعذار: كونه أعمى البصر، وبعيد الدار، والمدينة كثيرة
الهوام والسباع، وليس له قائد يُلائمُه، وكبير السن، وكثرة النخل والشجر
بينه وبين المسجد.
12- هَمَّ النبي - صلَّى الله عليه وسلَّم - بتحريق البيوت على المتخلِّفين
عن صلاة الجماعة، ولفظ البخاري عن أبي هريرة: ((والذي نفسي بيده، لقد
هَمَمْتُ أنْ آمر بحطب ليحطب، ثم آمر بالصلاة، فيؤذن لها، ثم آمر رَجلاً،
فيؤم الناس، ثم أُخَالِف إلى رجالٍ، فأُحرِّق عليهم بيوتَهم، والذي نفسي
بيده، لو يعلم أحدهم أنه يجد عَرْقًا سَمينًا[1]، أو مِرْمَاتَيْنِ
حَسَنَتَيْنِ[2]، لشهد العشاء))، وفي هذا الحديث دلالة على أن صلاة الجماعة
فرض عين[3].
وانظر أيضًا إلى صحابة النبي - صلى الله عليه وسلم - وكانوا إذا فاتتهم
تكبيرةُ الإحرام مع الإمام رُبَّما غشي عليهم من ألَمِ هذا المصاب العظيم،
وكانوا يُعَزُّون من فاتته تكبيرة الإحرام.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ashraf-ali.yoo7.com
 
المحافظة على صلاة الجماعة - اجرها عظيم ...
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات اشرف علي ملك الرياضة :: منتديات الدين الاسلامي :: قسم الدين الاسلامي-
انتقل الى: